هدي-واجب المحاضرة الحادية عشر (قصة ال3,4,5) | 2 ث

نتيجة الإختبار - واجب المحاضرة الحادية عشر (قصة ال3,4,5) | 2 ث

اسم الطالب : هدي

المدينة : شمال سيناء

الإثنين , 2 يناير 2023 - 08:12 مساءً

50 من 52

السؤال - 1

كان الطفلان : محمود وجهاد حيان يرزقان بالقرب من "جلال الدين " في :

لاهور
إحدى دساكر لاهور
إحدى دساكر الطالقان

إجابة صحيحة

السؤال - 2

السبب الحقيقي لنجاة الطفلين

أمانة الشيخ سلامة
رقة قلب أميهما
شجاعة الأمّين

إجابة صحيحة

السؤال - 3

لم تخبر الأمان " جلال الدين " بأمر الطفلين بسبب

خوفهما عليهما
رفض الشيخ سلامة
ضيق الوقت

إجابة صحيحة

السؤال - 4

أسلمت الأمان الطفلين لـ

السائس سيرون
الشيخ سلامة
سيف الدين بغراق

إجابة صحيحة

السؤال - 5

عبر الشيخ " سلامة " النهر بواسطة

سفينة عظيمة
قارب صغير
سباحة

إجابة صحيحة

السؤال - 6

كان عمر الطفلين عندما أخذهما الشيخ " سلامة " :

4 سنوات
5 سنوات
6 سنوات

إجابة صحيحة

السؤال - 7

أخبر " الشيخ سلامة " أهله أن الطفلين :

ابناه
ابنا أحد أصدقائه
يتيمان

إجابة صحيحة

السؤال - 8

رجح أهل قرية الشيخ سلامة أن الطفلين من أبناء الملوك للأسباب الآتية ماعدا :

إمارات النبل
نضرة النعيم
كلاهما

إجابة صحيحة

السؤال - 9

فكر " الشيخ سلامة في الهروب بالطفلين بسبب :

شكوك أهل قريته
عداوة أهل قريته
طمع أهل قريته

إجابة صحيحة

السؤال - 10

كافأ السلطان " الشيخ سلامة " بـ

مبلغ كبير من المال
قرّبه منه
العفو عن بلاده

إجابة صحيحة

السؤال - 11

تبدل شعور أهل الهند نحو "جلال الدين " من الكراهية إلى الحب والولاء بسبب :

عطاياه لهم
عطاياهم له
الكف عن غزو بلادهم

إجابة صحيحة

السؤال - 12

شعور "جلال الدين " وهو في الهند كان :

يائسا
حزينا
سعيدا

إجابة صحيحة

السؤال - 13

ما كان يخفف عن جلال الدين ويسرّي عنه :

حروبه وانتصاراته
تزايد واتساع ملكه
الطفلان محمود وجهاد

إجابة صحيحة

السؤال - 14

كتم السلطان "جلال الدين " خبر مسيره عن الجميع ماعدا

الشيخ سلامة
سيف الدين بغراق
بهلوان أزبك

إجابة صحيحة

السؤال - 15

الأمر الذي شغل السلطان "جلال الدين " قبل خروجه من الهند هو :

عبور النهر
تدبير مملكته بالهند
اصطحاب الطفلين

إجابة صحيحة

السؤال - 16

فكر جلال الدين في أمر الطفلين واستقر رأيه على

يأخذهما معه
يتركهما في الهند
يأخذ محمودا ويترك جهاد

إجابة صحيحة

السؤال - 17

كان " محمود " يسمع أخبار التتار من خاله " جلال الدين " فيشعر بـ

يغضب منه وييأس
يحزن لها ويخاف
يطرب لها ويتحمس

إجابة صحيحة

السؤال - 18

الأمر الذي كان يشغل " محمودا " ويفكر فيه في طفولته هو

ميراثه ملك خاله
قتال التتار
زواجه من جهاد

إجابة صحيحة

السؤال - 19

كان محمود ينفس عن همه ورغبته في قتال التتار بـ

قصص خاله عن التتار
قصص الشيخ سلامة
معارك خيالية مع التتار

إجابة صحيحة

السؤال - 20

كانت " جهاد " كلما انشغل محمود بالتفكير في قتال التتار

تمنعه وتعنفه
تشجعه وتسانده
تتركه وتغضب منه .

إجابة صحيحة

السؤال - 21

عجب "جلال الدين " من نفسه إذ فكر في ترك الصبيين بالهند بسبب

شدة خوفهما من التتار
فرحتهما بقتال التتار
خطفهما بسبب قتال التتار

إجابة صحيحة

السؤال - 22

شعور أهل الممالك المسلوبة من جلال الدين عندما سمعوا بعودته هو :

خافوا وغضبوا
فرحوا وثاروا
حزنوا وهربوا .

إجابة صحيحة

السؤال - 23

استرد "جلال الدين " معظم ممالكه بدون قتال بسبب :

مساعدة أهلها
فرار حاميتها
الاثنان معا

إجابة صحيحة

السؤال - 24

"عادت المياه إلى مجاريها ، وخطب للجلال الدين و ولي عهده " ولي عهده هو

ابنه بدر الدين
ابنته جهاد
ابن أخته محمود

إجابة صحيحة

السؤال - 25

أول ما اهتم به "جلال الدين" بعد استرداد ممالكه هو

تجهيز جيشه وتدريبه
تدبير ممالكه
إحياء ذكرى والده

إجابة صحيحة

السؤال - 26

جهز " جلال الدين جيشا من 40 ألف جندي أسماه :

جيش الانتقام
جيش الخلاص
جيش الحطام

إجابة صحيحة

السؤال - 27

اضطربت صفوف التتار في معركة " سهل مرو" بسبب :

خدعة سيف الدين بغراق
معاونة البخاريين والسمرقنديين
استماتة السلطان وجنوده

إجابة صحيحة

السؤال - 28

عرض "جلال الدين " على البخاريين الانضمام إلى الجيش فكان موقفهم :

قبلوا وانضموا
رفضوا وشكروه
رفضوا وهددوه

إجابة صحيحة

السؤال - 29

بحث السلطان عن الطفلين فلم يجد إلا :

جثة الشيخ سلامة
جثة سيرون
جثة جواد محمود

إجابة صحيحة

السؤال - 30

مما أكد للسلطان اختطاف الطفلين :

عثوره على الجثة
رسالة الخاطفين له
طلائع جيشه

إجابة صحيحة

السؤال - 31

السبب الذي منع التتار من قتل " جلال الدين " هو :

هروبه منهم
قوته على محاربتهم
أمر جنكيز خان لهم

إجابة صحيحة

السؤال - 32

اختبأ "جلال الدين " بعد فراره من التتار في

مدينة آمد
مدينة بخارى
جبل الشطار

إجابة صحيحة

السؤال - 33

" الآن سألحقك بأخيك " قائل العبارة

الرجل الكردي
جلال الدين
جنكيز خان

إجابة صحيحة

السؤال - 34

أراد الكردي قتل " جلال الدين " بسبب

ثأرا لأخيه
ثأرا لأبيه
ثأرا لابنه

إجابة صحيحة

السؤال - 35

مات "جلال الدين " وهو لا يعلم عن ولديه إلا أنهما :

ماتا
اختطفا
اختطفا وبيعا

إجابة صحيحة

السؤال - 36

كان " جلال الدين " مولعا بـ

الخمر
الصيد
الغناء

إجابة صحيحة

السؤال - 37

حذر جنود " جلال الدين " من خطورة ولعه هذا فكان :

يعترض عليهم
يسلم بصحة رأيهم
يعنفهم ويزجرهم

إجابة خاطئة

السؤال - 38

اغتم الشيخ سلامة بعد بيع الطفلين بسبب :

أنه أقنعهم بقبول الرق
أنه يعلم قسوة أسواق الرقيق
الاثنين معا

إجابة صحيحة

السؤال - 39

عدد الأكراد الخاطفين للطفلين

خمسة
ستة
سبعة

إجابة صحيحة

السؤال - 40

استسلم " سيرون " للخاطفين أول الأمر بسبب

خوفه على الطفلين
لم يكن معه سلاح
جهله أنهم خاطفون

إجابة صحيحة

السؤال - 41

قتل الخاطفون " سيرون " لأنه :

سبّهم
حاول الهروب
حرض الطفلين على الهروب

إجابة صحيحة

السؤال - 42

ذهب الخاطفون بالطفلين إلى

جبل الشطار
جبل الأحجار
جبل التجار

إجابة صحيحة

السؤال - 43

كان يسكن هذا الجبل

تجار رقيق
قطاع طريق
الاثنان معا

إجابة صحيحة

السؤال - 44

استقر رأي الخاطفين بشأن الشيخ سلامة على

أن يقتلوه
أن يتركوه يذهب
أن يبقوه معهم يخدمهم

إجابة خاطئة

السؤال - 45

لم يشترِ التاجر الشيخ سلامة بسبب

تمرده
كبر سنه
محاولة هروبه

إجابة صحيحة

السؤال - 46

أوصى الشيخ سلامة الغلامين أن يصبرا لأنهما

كبيران
غنيان
أميران

إجابة صحيحة

السؤال - 47

أوصى الشيخ سلامة الغلامين أن يحسنا السمع والطاعة للتاجر لـ :

يتمسك بهما
لا يضربهما
يتبناهما

إجابة صحيحة

السؤال - 48

أوصى الشيخ سلامة الغلامين أن يكتما حقيقتهما لـ :

ضيقه من نسبهما
حقده على نسبهما
يتجنبا المتاعب التي يسببها لهم نسبهما

إجابة صحيحة

السؤال - 49

" هيهات أن يكون المملوك ملكا " المملوك هو

التاجر
أحد الخاطفين
محمود

إجابة صحيحة

السؤال - 50

" هيهات أن يكون المملوك ملكا " التعبير يوحي بـ :

التحدي والإصرار
اليأس والتشاؤم
التعجب والدهشة

إجابة صحيحة

السؤال - 51

وجه الشبه بين قصة " محمود " ونبي الله " يوسف " عليه السلام هو

شرف نسبهما
بيعهما في طفولتهما
الاثنان معا

إجابة صحيحة

السؤال - 52

عجب الخاطفون من الطفلين بعد أن انفرد بهما الشيخ سلامة بسبب

تمردهما
سعادتهما
هدوئهما

إجابة صحيحة